ارتفاع بورصة النفط بالتزامن مع انخفاض الدولار الأمريكي

تشكل بورصة النفط في الوقت الحالي محط اهتمام العديد من المستثمرين في كافة أنحاء العالم.

ذلك لأنها تعد أحد المصادر الرئيسية في دخل الكثير من البلاد وبالأخص دول منطقة الشرق الأوسط ودول الخليج العربي.

حيث أن هاتان المنطقتان تضمان الكثير من الدول التي تستحوذ على قدر كبير من خام النفط.

لهذا فإنها تعتمد  في دخلها بصورة كبيرة على النفط، وذلك لاعتباره من أهم مصادر الدخل التي تشارك في الاقتصاد الأساسي في البلاد.

بورصة النفط العالمية ترتفع مستفيدة من تراجع الدولار

وشهدت تداولات اليوم الخميس ارتفاع بورصة النفط العالمية، وذلك نتيجة لهبوط سعر الدولار في الأسواق العالمية.

إلى جانب بعض الأدلة التي توضح زيادة معدل طلب الولايات المتحدة على الوقود خلال تلك الفترة.

ومن المتوقع أن يزيد معدل طلب المستثمرين على النفط بسبب القلق والتوترات التي تعيشها الأسواق الناشئة خلال الفترة الأخيرة الماضية.

بالإضافة إلى تفاقم التوترات والحرب التجارية الحالية بين الولايات المتحدة ودولة الصين.

وارتفع سعر خام برنت في العقود الآجلة بنحو 39 سنتاً ليصل سعره عند 77.66 دولار للبرميل الواحد، وذلك في تمام الساعة 09:42 بتوقيت جرينتش.

أما بالنسبة لخام النفط الأمريكي للعقود الآجلة فقد صعد بمقدار 12 سنتاً ليصل سعر إلى 68.85 دولار للبرميل الواحد.

وفي الوقت ذاته، فإن الأسواق العالمية تعيش حالة من التأهب والاستعداد بسبب فقدان ما يقرب من مليون برميل.

جاء ذلك جراء توقف الإمدادات النفطية الإيرانية المزمع تطبيقها في شهر نوفمبر المقبل، والتي كانت ضمن العقوبات التي قامت الولايات المتحدة الأمريكية بفرضها مؤخرا على طهران.

وبعدما أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية في شهر مايو الماضي عن تجديد عقوباتها على إيران.

شهدت بورصة النفط العالمية صعودا بنسبة 3%  فقط خلال هذه الفترة.

وفي نفس السياق، أشارت منظمة “أوبك” العالمية إلى أنها تتوقع بأن يصل معدل الطلب العالمي على النفط خلال العام الجاري إلى 100 مليون برميل يومياً.

اقرأ أيضًا: الأزمة التجارية تتسبب في تراجع الذهب.. والنفط ينخفض 1% مترقبًا المخزونات

وعلى الصعيد الآخر فإن وزارة التنمية الاقتصادية الروسية تتوقع حدوث انخفاض في بورصة النفط العالمية.

وذلك بسبب ارتفاع معدل الإنتاج النفطي من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.

بجانب زيادة حجم ما تنتجه الدول المشتركة في منظمة “أوبك”، وأضافت الوزارة أنها تتوقع بأن يتجاوز سعر برميل النفط حاجز 60 دولارا مع حلول عام 2019 المقبل.

اترك رد