المؤشرات الكويتية ترتفع وتوقعات بالتفاعل الإيجابي مع قرار تثبيت الفائدة

المؤشرات الكويتية قد شهدت ارتفاعا جماعيا، وذلك في بداية تعاملات اليوم الخميس بسوق الأوراق المالية.

فقد ارتفع المؤشر العام للبورصة بنسبة بلغت 0.08 %، وزاد المؤشر الرئيسي بنسبة 0.06 %، وأيضا صعد المؤشر الأول بنسبة 0.09 %.

وجاء قطاع النفط والغاز في مقدمة القطاعات الصاعدة، بنسبة بلغت 0.8 %، ولم يتراجع أي قطاع حتى الآن في التعاملات الصباحية.

وتصدر سهم “بوبيان الدولية القابضة” قائمة الأسهم الصاعدة، بنسبة بلغت 9.1%، في الوقت الذي تصدر فيه سهم “مدينة الأعمال” الأسهم الهابطة، بنسبة انخفاض 3 %.

وبلغت تداولات سوق الكويت للأوراق المالية في مستهل الجلسات، اكثر من مليون سهم، فيي تنفيذ صفقة بسيولة بلغت قيمتها مليون دينار.

واستمر سهم “عقارات الكويت” في نشاطة بالبورصة الكويتية منذ الأمس، متصدرا تداولات البورصة على كل المستويات.

بعد تسجيل 23.7 مليون سهم، بقيمة بلغت 1.13 مليون دينار، بارتفاع نسبته نحو 2.8 %.

لتعوض البورصة الكويتية انخفاض مؤشراتها بالأمس، بعد أن أغلقت على هبوط بنسبة 0.12 %، لتستقر عند مستوى 5130.38، بانخفاض 6.12 نقطة.

وبكميات تداولات بلغت 92.11 مليون سهم، تمت فيها 3392 صفقة نقدية، بقيمة تبلغ 12.3 مليون دينار كويتي

شاهد أيضًا: بورصة الصين ترتفع بدعم موقف الحكومة تجاه الحرب التجارية

الخبراء يتوقعون استمرار ارتفاع المؤشرات الكويتية للبورصة

وتوقع الخبراء أن يستمر الارتفاع الذي تشهده البورصة الكويتية.

وذلك بعد قرار البنك المركزي الكويتي بتثبيت أسعار الفائدة، على عكس قرار “الفيدرالي الأمريكي” برفع معدل الفائدة.

والذي اتبعته قرارات عدة بنوك مركزية برفع سعر الفائدة.

ويرى المحللون أن القرار بتثبيت سعر الفائدة، هو قرار إيجابي بالنسبة للمواطن الكويتي.

وهو دليل على استقرار الاقتصاد الكويتي، ويعزز من الأجواء المحفزة لنمو ولاستثمار في الكويت.

وبالتالي ينعكس ذلك إيجابيا على أسواق المال الكويتية.

وقال الخبراء إنه ليس من الضرورة أن تتبع البنوك المركزية في منطقة الخليج والشرق الأوسط، قرار “الفيدرالي الأمريكي”.

لأن لكل دولة ظروف خاصة بها، وطبيعة اقتصادية تختلف عن بقية الدول.

ويلتقي اليوم أعضاء فريق “فوتسي” بشركة بورصة الكويت للأوراق المالية، من أجل متابعة التطورات في اسوق الكويتية.

وذلك بعد ترقية بورصة الكويت رسميا من الأسواق الثانوية إلى الناشئة.

 

 

اترك رد