تجارة الاسهم

تجارة الاسهم، إن سوق الاسهم عالم ملئ بفرص جوهرية ومثالية لكل مستثمر، فهناك أكثر من عشرة آلاف سهم وصناديق استثمارية. كما يمكنك الاختيار من بين هذه الفرص الجيدة، والعديدة، ومهما كان مستواك في التداول، وخبرتك في شراء وتجارة الاسهم ستربح. ولكن عليك في البداية اختيار شريك تمضي معه مغمض العينين لخوض هذه التجارب في سوق أمواجه متلاطمة بين ارتفاع وهبوط.

تجارة الاسهم

إن تجارة الاسهم تتمثل في عمليات تفاوض ما بين بائع للأسهم وهو المالك الحقيقي لها، وغالباً يكون شركة مساهمة. أما الطرف الآخر فهو المشتري لهذه الأسهم وهو المستثمر والمتداول، وبعد الاتفاق والتوصل لسعر مناسب تتم الصفقة وتنتقل الملكية. حيث أن كافة الشركات التي لديها رغبة وحاجة ملحة لزيادة رأس مالها، تطرح أسهمها وتقبل على تجارة الاسهم.  كما أن هذه العمليات تتيح للشركات الحصول على قدر من السيولة المالية بما يساعدها في سداد ديونها، أو توسيع مشاريعها ونشاطاتها.

اكتتاب الأسهم

حيث أن المرة الأولى التي تقوم فيها الشركات المساهمة بطرح أسهمها وإدراجها في سوق الاسهم تسمى اكتتاب. كما تقوم الشركات المساهمة الكبرى بطرح جزء من رأس مالها من أجل الاكتتاب به للعامة من المستثمرين. ومن ثم تصدر هذه الورقة المالية، وتحدد موعد البدء في اكتتاب أسهمها، ويكون الطرح ضمن البورصة التي أدرجت فيها الشركة. كما يكون للاكتتاب قوانين وشروط خاصة يتم توضيحها في إعلان الاكتتاب الذي تضعه الشركة المساهمة. أما الشركة الناشئة فهي لا تستطيع طرح أسهمها بمفردها للاكتتاب في السوق، لذا تندمج مع شركات الاستحواذ المعروفة باسم ” شركات الأغراض الخاصة”.

طريقة تجارة الاسهم الاستثمارية

إن تجارة الأوراق المالية عملية سهلة وسلسة، بل أنها مربحة، ولها خطوات معينة من أجل الوصول للأهداف المنشودة، وتحتاج لخبرة. كما أن تجارة الاسهم لا تحتاج لمبلغ كبير من الاموال، بل أنك تستطيع شراء اسهم استثمارية بمبلغ بسيط جداً، وتحقق ربح. فهناك خيارات استثمارية عديدة يمكنك من خلالها ممارسة تجارة الاسهم، والتداول بها، بل وتحقيق هدفك في الثراء. أما عن طريقة تجارة الاسهم الاستثمارية:

  1. كل منا في بداية مشواره بحاجة إلى وسيط استثماري يقدم له النصيحة ويساعده في اختيار صفقاته واسهمه الاستثمارية.
  2. الخطوة الأولى هي فتح حساب تداول خاص بك.
  3. بعد ذلك قم بتفعيل الحساب عن طريق إيداع مبلغ الاستثمار فيه.
  4. ألق نظرة على ملخص السوق اليومي، واختر السهم الذي تريده للتداول به.
  5. دع أمر تحليل هذا السهم فنياً، وكذلك تحليل أساسي للوسيط المالي.
  6. عندما يطلعك الوسيط على أخبار السهم، وجميع المعلومات الدقيقة عنه، ويخبرك أنه صالح للشراء قم بالشراء.
  7. احتفظ بالسهم في محفظة استثمارية خاصة بك.
  8. كن دائم المراقبة والمتابعة لحركة الأسعار وأدائها في سوق الاسهم، وتتبع أداء السوق، وراقب ارتفاع السعر وهبوطه.
  9. في اللحظة المناسبة اضغط بيع، بحيث يكون سعر السهم مرتفع بصورة مربحة لك.

حكم تجارة الأسهم

يتساءل جميع المستثمرين حول حكم تجارة الأسهم، فالأصل في هذا التداول هو أنها حلال ومشروعة، ويجوز التداول بها. ولكن هناك شروط معينة قام فقهاء الشريعة بتوضيحها في نقاط، حتى يتقي المستثمر الشبهات، ويبتعد عن كل ما حرم الله. وتعرف هذه الشروط بضوابط شرعية لتجارة الاسهم وهي:

  1. الشركة المساهمة التي تصدر الأسهم، يجب أن تعمل في نشاط مشروع، ومحلل، ولا يتنافى مع الإسلام.
  2. البعد الكامل عن الربا، أو الشبهة بوجود فوائد ربوية.
  3. أن تكون الشركة ليس لها صلة بمنظمات ذات توجهات غير مشروعة، أو لها نشاطات محرمة.

أفضل مشاريع الاستثمار للمرأة السعودية ونصائح وارشادات مجانية نقدمها لك من خلال خبرائنا في مجال الاستثمار اضغط الآن

اترك رد