تعلم الأسهم من الصفر | دليلك الشامل للتداول بسهولة

تعلم الأسهم من الصفر

تعلم تداول الأسهم – هل تفكر في الاستثمار في البورصة وتريد تعلم تداول الأسهم؟ إذًا عليك قراءة هذا المقال والذي ستجد
فيه الدليل الشامل الذي سيعلمك خطوة بخطوة الاستثمار والتداول في البورصة وكيفية شراء وبيع الأسهم.

منذ بداية العصر الحديث، أصبح الاستثمار في الأسهم من أكثر الطرق فاعلية وكفاءة لتكوين رأس المال وبناء الثروة وزيادة الدخل.

افتح حساب تداول واحصل على دورة تعليمية مجانية مع FXM Solutions

 

 

ومع ذلك لازالت الأسهم وطرق تداولها غير مفهومة بالنسبة للغالبية العظمى من الجماهير (بمن فيهم بعض المستثمرين الحاليين)
فالكثير ينظر إلى الأسهم باعتبارها مجموعة من الحروف والارقام غير المفهومة والتي تتقلب أحيانًا بطريقة جنونية على
شريط رقمي في الاسواق المالية، وغالبًا لا يجدون سببًا لارتفاعها أو هبوطها المتوقع والغير متوقع.

ولكن يجب أن تعلم جيدًا أن مجموعة من الأسهم المختارة جيدًا يمكن أن تسبب لك إنتعاشة كبيرة في وضعك المادي.

ونقدم لك في هذا المقال كل ما تحتاج أن تعرفه عن الاستثمار في الأسهم.

ما هي الأسهم؟

هي ورقة مالية تمثل نسبة من رأس المال الخاص بشركة ما، وتعرف أيضًا بأنها المبلغ من المال الذي يشكل جزءًا
من ملكية الشركة ومن الممكن طرحه للبيع والشراء من قبل الجمهور.

وهناك نوعان من الأسهم:

  1. الأسهم العادية: وهي الأسهم الأكثر شيوعًا وإصدارًا بين المستثمرين في السوق المالي وتمنح جزء
    من ملكية الشركات ونسبة من أرباحها المالية.

ويحق لكل مستثمر في هذه الأسهم المشاركة في انتخابات مجلس الإدارة بواقع صوت واحد مقابل كل سهم يمتلكه،
ويحقق المستثمر من خلال هذه الأسهم مكاسب مالية على المدى الطويل في حالة زيادة أرباح الشركة،
أما إذا أفلست الشركة فلا يحصل أصحاب الأسهم على قيمة مشاركتهم في رأس المال، فيتحمل المستثمر مكاسب
وخسائر الشركة على حدٍ سواء.

  1. الأسهم الممتازة: وهي تختلف عن الأسهم العادية في أنها ذات أرباح مضمونة وثابتة وصاحب الأسهم المتميزة
    يحصل على ربحه أولا في حالة مكسب أو خسارة الشركة.

لماذا ابتكر أصحاب الشركات فكرة التداول بالأسهم؟

يقول الخبراء أن الأسهم تسمح للشركات بزيادة رؤوس أموالهم، وتسمح أيضًا بتنفيذ مشروعات وأفكار جديدة بعيدًا
عن سيطرة وتحكم أصحاب رؤوس الأموال.

وعلى الجانب الآخر فأن الأسهم توفر للمستثمرين فرص الحصول على عائد مادي مرضٍ لرؤوس أموالهم وتجعلهم
يحققون مكاسب مالية بدون مجهود كبير.

كيف تتم عملية تداول الأسهم؟

هناك مثال بسيط يوضح هذه العملية، تخيل إنك بدأت في فتح متجر مع مجموعة من أفراد أسرتك وقررت أن تضع
ميزانية قدرها 100 ألف دولار لكي يظهر المشروع على أرض الواقع.

فقمت بتقسيم رأس المال على أساس الأسهم إلى (1000 سهم) ووضعت سعر لكل سهم يعادل 100 دولار.

فإذا قمت ببيع كل تلك الأسهم إلى أسرتك سوف تحصل على مبلغ رأس المال 1000 سهم× 100 دولار يساوي 100 ألف دولار.

وإذا حقق متجرك أرباح بلغت 50 ألف دولار في عامه الأول بعد خصم الضرائب فسيكون لكل سهم مشارك ربحية تبلغ 50 دولار.

في الواقع هذا بالضبط ما يحدث في تداول الأسهم بالبورصة.

كيف يكسب المستثمر المبتدئ المال من الأسهم؟

إذا كنت مستثمر أموالك في أسهم عادية فهناك ثلاث طرق لكي تحقق فائدة من استثماراتك.

  1. يمكن أن تحصل على أرباح نقدية يتم إرسالها إليك من أي أرباح تحققها الشركة.
  2. يمكنك التمتع بأي زيادة في القيمة السوقية لكل سهم حسب التغيرات اليومية.
  3. يمكنك تحقيق ربح من التغيرات في قيمة الضرائب المطبقة على الأرباح، حيث أن زيادة الضرائب تقلل من عائد أرباح الأسهم والعكس صحيح.

ما هي خطوات الاستثمار في الأسهم؟

بمجرد قرارك بأنك ترغب في امتلاك أسهم يجب أن تعرف أولا كيفية البدء في شرائها.

قم أولا بتسجيل نفسك في البورصة الخاصة ببلدك عن طريق عملية تسمى التكويد (وتعني الحصول على رقم يشبه الرقم
القومي تتعامل به فيها)

ثم استعن بإحدى شركات السمسرة المالية والتي ستتفهم متطلباتك وتتلقى منك الأوامر مقابل الحصول على عمولة في كل عملية تقوم بها.

وفي النهاية اختار أي نوع من الاستثمارات أنسب لك فيمكنك الاستثمار في شركات بعينها أو في ما يسمى بصناديق
الاستثمار المشتركة ( وهي الاكثر شيوعًا في الوقت الحالي وعلى الرغم من كونها اختيارآمن إلا أنها ليست نوعًا من الاستثمارفهي مجموعة من الأسهم التي لا تختارها أنت بنفسك ولكن المسئولين عن هذه الصناديق هم من يحددونها)

ما هي الأسهم التي يفضل أن تمتلكها؟

يظن دائما المستثمر المبتدئ أن الهدف من شراء الأسهم هو زيادة العائد المادي وزيادة التركيز على الأوراق المالية ذات العوائد الأعلى ولكن في الحقيقة هناك مجموعة من الاعتبارات الأخرى.

أولًا: أن تكون أسهم الشركة تمتلك تاريخًا طويلًا ومستقرًا من الربحية المستمرة.

ثانيًا: أن تكون الأسهم من شركات لديها إدارة مناسبة للمساهمين ومجلس الإدارة ويكونوا على استعداد لرد الفائض من رأس المال إلى المستثمرين.

ثالثًا: أن تكون أسهم الشركات لديها قدرة تنافسية عالية تجعل من الصعب إلغائها من المنافسة.

ماهي الأخطاء التي يجب أن تتجنبها عند الاستثمار في الأسهم؟

  1. التداول أكثر من اللازم ويعني كلما زاد شرائك وبيعك لاستثمارتك زادت فرصة خسارتك.
  2. لا تتجاهل الرسوم قبل تحويل أي مبلغ مالي لسمسار أو لصندوق فلكل صندوق رسوم خاصة به.
  3. لا تتجاهل الضرائب فستكلفك كثيرًا إذا لم تضعها في اعتبارك فهناك أسهم ذات ضريبة أقل من الأسهم الأخرى.

هل ترغب في خوض التجربة وبدء التداول؟ ما رأيك بتجربة تداول الفوركس؟ يمكنك الآن فتح حسابًا تجريبيًا لدى أكبر شركات تداول الفوركس اف اكس ام واكتساب الخبرة والمهارة اللازمة قبل فتح حسابًا حقيقيًا. جربه الآن!

وبذلك نكون قد انتهينا من كيفية التعامل في الأسهم بشكل متكامل. أما إذا كنت لازلت تبحث عن المزيد من المعلومات عن التداول بشكل عام قم بالدخول على Live24ksa أو FX680 واللذان يوفران لك أقيم المعلومات والنصائح والدروس لكيفية بدء عملية تداول الفوركس بسهولة.

نتمنى لك تجربة تداول مربحة وممتعة ومليئة بالعوائد من تعلم تداول الأسهم.

افتح حساب تداول واحصل على دورة تعليمية مجانية مع FXM Solutions

 

اترك رد