تعليم الفوركس بسلاسة خلال ساعة – الدرس الثاني | LFB

تعليم الفوركس بسلاسة – بالتعليم تصنع المستحيل

تعليم الفوركس بسلاسة – تعليم درس الفوركس عملية مستمرة لا تتوقف عند حد معين، وكل يوم يضعك السوق أمام اختبار جديد
لمواكبة التطورات الحاصلة على المستوى الاقتصادي والسياسي والتكنولوجي.

في درس الفوركس الثاني على مدونة LFB الالكترونية ستعرف جيداً ماهية تجارة الفوركس وكيف يتم إجراء التداول بنجاح
عبر استخدام استراتيجيات وتكتيكات خاصة وتعلم أفضل الطرق للقيام بذلك.

تعليم تداول الفوركس - شرح الدرس الثاني عن تجارة الفوركس

تعليم الفوركس بسلاسة – مبادئ أساسية هامة

تنطلق دروس تعليم تداول الفوركس من مبدأ أساسي، وهو اعتبار أن العملات شيء مهم بالنسبة لمعظم الأشخاص
في جميع أنحاء العالم، سواء كانوا يدركون ذلك أم لا، لأن العملات تحتاج إلى تبادل من أجل إتمام الأعمال
التجارية، وإجراءات التجارة الخارجية.

فإذا كنت تعيش في الولايات المتحدة وترغب في شراء الجبن من فرنسا، فعليك أن تدفع بالعملة الفرنسية
اليورو، وعلى المستورد الأمريكي استبدال القيمة المتساوية للدولار الأمريكي باليورو.

وينطبق الأمر ذاته على السفر، فلا يمكن للسائح الفرنسي في مصر الدفع باليورو لرؤية الأهرامات، وإنما
عليه أن يبادل اليورو بالعملة المحلية (الجنيه المصري) بسعر الصرف الحالي.

إن الحاجة إلى تداول العملات وتبادلها يعد سبباً رئيسياً في أن الفوركس هو السوق المالي الأكبر عالمياً
بحجم تداول يومي يفوق 5 تريليون دولار يومياً، ما يجعله أكثر سيولة من سوق الأوراق المالية.

واليوم، باتت شعبية تداول العملات الأجنبية، المعروف أيضاً باسم تجارة الفوركس، تزداد بين الأفراد العاديين
بسبب نمو وسطاء الإنترنت أو السماسرة السيبيريون والتطور التكنولوجي لمنصات التداول عبر الإنترنت
والتي باتت الخيار الأفضل لدى أغلب المتداولين.

ورغم هذا الانتشار والإقبال، إلا أنه لا يزال من الضروري على المتداولين الجدد الوصول إلى فهم جيد وأخذ
خبرة كافية عن ماهية تجارة الفوركس وكيفية تداول العملات بطرق سليمة تساعد على النجاح والربح،
وهذا ما سنعرفه في الدرس الثاني من تعليم تداول الفوركس. لا تنسى مشاهدة الدرس الأول عن تعليم الفوركس.

ما هو مفهوم تجارة الفوركس؟

عندما نقول تجارة الفوركس، فيجب ان تفكر بأن شراءك لعملة ما يماثل شراء حصة في بلد معين، لأنه
عادةً ما يكون سعر العملة انعكاساً مباشراً لرأي السوق بشأن الصحة الحالية والمستقبلية لاقتصادها.

بشكل عام، يمثل سعر صرف العملة مقابل العملات الأخرى انعكاساً لحالة اقتصاد ذلك البلد،
مقارنةً باقتصادات البلدان الأخرى.

إذاً في سوق الفوركس يتم تداول العملات على شكل أزواج تحتوي رموزها دائماً على ثلاثة أحرف،
حيث يحدد أول حرفان اسم البلد فيما يعكس الثالث اسم عملة البلد.

تعليم الفوركس بسلاسة – مثال حي

على سبيل المثال عند شراء الزوج دولار أمريكي/ يورو مقابل الدولار الأميركي، فهذا يعني أنك تشتري
اليورو باستخدام (بيع) دولار أمريكي. عند بيع الزوج -فهذا يعني أنك تشتري الدولار الأمريكي
باستخدام (بيع) اليورو.

يتم عرض أزواج العملات كمعدل يعكس النسبة بين قيمة عملتين، لنقل مثلاً أن سعر شراء زوج جنيه
استرليني/ دولار أمريكي هو 1.50514، أي أن جنيه استرليني واحد يعادل 1.50514 دولار أمريكي.

ويوجد أزواج عملات رئيسية وثانوية ونادرة، والفرق الأساسي بينها هو السيولة التي تنتج عن
حجم التداول في هذين الزوجين.

وتعد أزواج العملات الرئيسية هي أكثر الأزواج تداولًاً، ويشمل كل منها الدولار الأمريكي وعملة أخرى،
في حين أن أكثر الأزواج الثانوية تداولًا تشتمل على واحدة من العملات الرئيسية الثلاث غير الدولار
الأمريكي (اليورو، والجنيه الإسترليني، والين الياباني).

وتدخل تجارة الفوركس كجزء من استراتيجية الاستثمار، حيث تفكر في تنويع محفظتك وتعريضها لعملة واحدة،
أو إذا كنت تعتقد أن عملة ما ستخفّض قيمتها بسبب الأحداث السياسية أو الاقتصادية، لنفترض أنك تملك 10 آلاف
راند وسعر الصرف الحالي هو 13.50 راند مقابل 1 دولار، أي المبلغ الذي لديك يساعدك على شراء
740.74 دولار، وإذا تراجع الراند إلى 14 مقابل الدولار، فإن 740.74 دولارا ستشتري لك 10.370 راند.

وعندما تقوم بشراء التعرض للعملة فقط، يمكن للوسيط أن يقدم لك رافعة مالية، حيث يمنحك
عشرة آلاف راند على سبيل المثال ما قيمته 100 ألف راند.

والآن بعد إدراك مفهوم تجارة الفوركس، سنتحدث عن أحسن طرق تداول العملات.

تعليم الفوركس بسلاسة – أحسن طرق تداول العملات

هناك في الواقع ثلاث طرق في تجارة الفوركس تتبعها المؤسسات والشركات والأفراد:
السوق الفوري والسوق الآجل وسوق العقود الآجلة

والسوق الفوري هو المكان الذي يتم فيه بيع العملات وفقًا للسعر الحالي الذي يحدده منحني العرض
والطلب، وهو انعكاس لأشياء كثيرة ومتعددة، بما في ذلك أسعار الفائدة الحالية، والأداء الاقتصادي،
والمشاعر تجاه الأوضاع السياسية المستمرة (محلياً ودولياً على حد سواء)، وكذلك إدراك الأداء
المستقبلي لعملة واحدة مقابل عملة أخرى.

عندما يتم الانتهاء من الصفقة، يعرف هذا باسم “صفقة فورية“. وهي معاملة ثنائية يقوم بموجبها أحد
الطرفين بتسليم مبلغ متفق عليه من العملة إلى الطرف المقابل، ويحصل على مبلغ محدد من عملة
أخرى بقيمة سعر الصرف المتفق عليها.

وبعد إغلاق الصفقة، تكون التسوية نقداً، وعلى الرغم من أن السوق الفورية معروفة باسم السوق الذي
يتعامل مع المعاملات الجارية في الوقت الحاضر، فإن هذه الصفقات تستغرق في الواقع يومين للتسوية.

وعلى عكس السوق الفورية، لا تقوم أسواق العقود الآجلة والعقود المستقبلية بتداول العملات الفعلية. بدلاً من
ذلك، يتعاملون في عقود تمثل مطالبات بنوع عملة معين، وسعر محدد لكل وحدة وتاريخ مستقبلي للتسوية.

كلا النوعين من العقود ملزمة وعادةً ما يتم تسويتها نقداً مقابل التبادل المعني عند انتهاء الصلاحية، على
الرغم من أنه يمكن أيضًا شراء العقود وبيعها قبل انتهاء صلاحيتها.

تميل أسواق العقود الآجلة والمستقبلية إلى أن تكون أكثر شعبية لدى الشركات التي تحتاج إلى التحوط من
مخاطر صرف العملات الأجنبية الخاصة بها حتى تاريخ محدد في المستقبل.

تعليم الفوركس بسلاسة – كيفية تجارة الفوركس بشكل مشروع

مع ظهور التداول الإلكتروني والعديد من وسطاء الفوركس، شهد نشاط السوق الفوري طفرة هائلة،
ظهرت معها العديد من الحيل على المنصات التي تزييف صفقاتك وتجعلك تعتقد أنك تصنعها،
لذا عليك كمبتدئ  بالتداول التجريبي أولاً عبر منصة قانونية وموثوق بها، كما إنك تحتاج
للتعود على التداول على أساس غير مهيكل.

وعليك أيضاً بشراء صناديق تداول العملات الأجنبية، وإضافة بعض الأسهم والتعرف على التداول
قبل أن تدخل تجارة الفوركس

ختاماً، تعليم درس الفوركس أمر ضروري وسيفيدك كمبتدئ في تجارة الفوركس، التي تعد مثل أي مهارة
تتطلب وقتاً لمعرفة التقنيات والاستراتيجيات المرتبطة بها، وسيساعدك أيضاً على إدارة المخاطر
والضبط النفسي والانفعالي في حال تقلبات السوق.

اترك رد