شرح سوق الاسهم للإستثمار وطريقة تحقيق الأرباح من الصفر

شرح سوق الاسهم ليس سوق واحد وإنما مجموعة من مجموعة من الأسواق المتمثلة في البورصات حول العالم.

في الولايات المتحدة مثلًا، نجد بورصتي نيويورك وناسداك وكذلك في كل دولة يوجد بها البورصات الخاصة بها.

وتعتبر البورصة هي المكان الذي تلتقي فيه الشركات مع المستثمرين من أجل الحصول على تمويل لتشغيل عملياتها.

المستثمر في الشركة هو أحد ملاك هذه الشركة وله الحق في الحصول على جزء من الأرباح وهذا هو الدافع الأساسي للإستثمار.

ويعتبر السوق الأمريكي من أكبر الأسواق عالميًا حيث يتميز بعدة مميزات، ومنها هو قوة الإقتصاد الأمريكي.

بالإضافة إلى أنه يعتبر سوق عالمي حيث تضم البورصات الأمريكية عدة شركات رائدة لا يقع مقرها الرئيسي في الولايات المتحدة.

شرح سوق الاسهم للاستثمار

كان سوق الأسهم وما زال أحد أفضل وسائل الإستثمار على مر السنين، والسبب في ذلك هو أنه يحقق أرباح كبيرة جدًا أكبر من أي استثمار آخر.

على سبيل المثال حقق مؤشر S&P 500 نمو متوسط بنسبة 10% خلال الـ 90 عامًا الماضية وهذا مؤشر على نمو سوق الأسهم بشكل عام.

ما يميز الإستثمار في الأسهم أيضًا هو أنه سهل إلى حد ما فيمكنك القيام بذلك من منزلك عن طريق شركات التداول عبر الإنترنت.

ومع ذلك هناك العديد من الخطوات التي ينبغي عليك القيام بها من أجل البدء في استثمار الأسهم وتحقيق النجاح فيه،

وهذا بالفعل ما نناقشه معكم في السطور التالية.

اختر أسلوب الإستثمار المناسب لك

هناك العديد من أساليب الاستثمار في سوق الأسهم، فبينما يفضل الكثير من المستثمرين شراء الأسهم الفردية،

يفضل مستثمرون آخرون الاستثمار في الصناديق المشتركة حيث تكون أقل تعرضًا للمخاطر.

إذا كنت تود الإستثمار في الأسهم الفردية، فهذا يعني أنك تمتلك الوقت الكافي لتحليل السوق ودراسة الشركات المختلفة.

وإذا لم تكن كذلك فقد يكون الإستثمار في الصناديق هو الخيار الأفضل بالنسبة لك، حيث يتولى إدارتها مجموعة من المدراء في البورصة.

شرح سوق الاسهم

تخصيص الأموال Asset allocation

مفهوم تخصيص الأموال يشير باختصار إلى توزيع أموالك على استثمارات مختلفة، وهذا يتوقف على العديد من العوامل.

من أهم هذه العوامل هو العمر ومستوى المخاطرة التي يمكنك تحملها بالإضافة إلى أهدافك الإستثمارية.

الإستثمار في الأسهم يحتاج لوقت طويل حتى يمكنك من بناء ثروة وتجاوز التقلبات في السوق،

ولهذا كلما استثمر مبكرًا كلما كانت لديك الفرصة لربح الكثير من المال، حتى لو استثمرت جزء بسيط جدًا من أموالك في البداية.

المخاطرة أيضًا هي من العوامل التي تحدد كيفية استثماراتك، بشكل عام يتميز سوق الأسهم بالتقلب الشديد،

ولكن هذا يحدث على المدى القصير فقط، ولكن بمرور الأعوام يرتفع السوق تدريجيًا وهذا هو ما يجعل الإستثمار طويل المدى أفضل بكثير.

قم بفتح حساب تداول

بغض النظر على مدى أهمية النصائح التي تحصل عليها في سوق الأسهم، لن تتمكن من الإستفادة منها دون تجربة فعلية في السوق.

حتى إذا لم تكن تنوي البدء في استثمار أموالك فورًا، فليس هناك مانع من تجربة شراء الأسهم من خلال حساب افتراضي.

الحساب الإفتراضي يمنحك أموالًا وهمية للتداول بها، بينما الحساب الحقيقي يتطلب منك دفع الأموال.

ومن أجل فتح حساب افتراضي أو حقيقي سوف تحتاج إلى اختيار شركة تداول والتي تكون هي الوسيط بينك وبين البورصة.

فتح حساب التداول لا يستغرق منك الكثير من الوقت، فيمكنك القيام بذلك في دقائق مثل فتح حساب بنكي.

شرح سوق الاسهم: اختيار الأسهم

من المفترض أنك الآن تعلم كيفية شراء الأسهم، فإذا قمت باختيار شركة التداول وقم بفتح الحساب وتمويله،

فأنت الآن أمام خطوة من أهم الخطوات للنجاح في سوق الأسهم، ألا وهي اختيار الأسهم التي تشتريها.

ولكن كيف تختار هذه الأسهم؟ أفضل وسيلة للقيام بذلك هو من خلال تحديد عدد من الشركات العالمية التي تفضلها أنت.

وبعد ذلك تقوم بتحليلها من خلال التحليل الأساسي، وذلك عن طريق دراسة التقارير المالية، والقوائم المالية، وغير ذلك من البيانات التي تساعدك على فهم طبيعة الشركة ومستقبلها.

إليك نصيحة وارن بافيت في اختيار الأسهم، اختر الشركات التي لديها إحتمالات نمو جيدة،

ولابد أن يكون سعر السهم لهذه الشركات سعر عادل وغير مبالغ فيه overvalued، وكذلك لابد أن تحتوي الشركة على إدارة حكيمة.

وبالإضافة لذلك إليك فيما يلي بعض النصائح المهمة التي ينبغي عليك الإهتمام بها عند الإستثمار في الأسهم:

  • احرص على تنويع الأسهم في محفظتك الإستثمارية من أجل تفادي الخسارة الكبيرة.
  • ركز على القطاعات التي لديك خبرة فيها، أو حتى تلك التي تحب القراءة عنها ومتابعتها باستمرار.
  • تجنب الأسهم عالية التقلب حتى تحصل على الخبرة الكافية في الاستثمار.
  • لا تستثمر أموالك في الأسهم الصغيرة penny stocks أبدًا حيث تكون الرقابة عليها شبه منعدمة واحتمالات التلاعب بها كبيرة.
  • تعلم الأساسيات والمصطلحات الهامة في سوق الأسهم، وكذلك كيفية قراءة وتحليل البيانات المالية.

وأخيرًا وليس آخرًا، احرص على أن تضع المخاطرة في اعتبارك، الإستثمار في الأسهم به مستوى خطورة مثل أي استثمار آخر،

وأفضل طريقة لتجاوزها هو اتباع الأساليب الأكثر أمانًا في البداية، بالإضافة إلى استثمار أموالك لمدة طويلة. يقول الخبراء استثمر الأموال التي لا تحتاج إليها في الخمس سنوات القادمة.شرح سوق الاسهم

اترك رد