شرح طريقة تداول الأسهم أونلاين للمبتدئين

طريقة تداول الأسهم

هناك الكثير من الأسباب التي قد تدفعك لبدء تداول الأسهم في 2021، على سبيل المثال قد تود استثمار أموالك وترى في سوق الأسهم وسيلة جيدة لذلك، وبالفعل تعتبر الأسهم فرصة جيدة لتنمية المال.

حققت استثمارات الأسهم خلال العقود الماضية أفضل ربح على الإستثمار مقارنةً مع الأصول الأخرى مثل الذهب والعقارات وغيرها.

ومن مميزات الإستثمار في الأسهم أيضًا هو أنها ليست صعبة إلى حد كبير، فيمكنك البدء في التداول من خلال الإنترنت.

توجد هناك الكثير من شركات التداول عبر الإنترنت والتي تتيح لك بيع وشراء الأسهم من أي مكان وبكل سهولة.

في هذا المقال نتحدث معكم حول أهم الخطوات عند البدء في سوق الأسهم، بالإضافة إلى بعض الطرق والنصائح لتحقيق النجاح فيه.

اختر وسيطًا عبر الإنترنت

إذا لم تكن قد فتحت حساب وساطة بالفعل لدى إحدى شركات التداول، فهذه هي أول خطوة ينبغي عليك اتخاذها الآن.

وليس هناك داعلي للقلق أبدًا أنت لست مضطرًا لدفع المال حتى تتمكن من فتح الحساب يمكنك القيام بذلك مجانًا.

وهناك الكثير من شركات التداول المتوفرة عبر الإنترنت، ويعود اختيار أفضل شركة مناسبة لك إلى التفضيل الشخصي.

هناك العديد من العوامل التي ينبغي أخذها في عين الإعتبار عند اختيار شركة تداول لبدء لشراء الأسهم.

من ضمن هذه العوامل هي تكاليف المعاملات، ومنصة التداول، وتوفر المواد التعليمية، وأدوات التداول الأخرى، والمميزات الإضافية.

طريقة تداول الأسهم

اختر استراتيجية تداول

هناك الكثير من إستراتيجيات التداول في سوق الأسهم، وكل استراتيجية لها مميزاتها.

كلمة تداول تعني البيع والشراء، وغالبًا ما يقصد بها التداول اليومي أو الأسبوعي في سوق الأسهم.

وبالرغم من أن التداول اليومي قد يمثل فرصًا جيدة لربح المال بشكل سريع،

إلا أنه في المقابل يشتمل على نسبة مخاطرة مرتفعة، وذلك بسبب التقلبات الشديدة في سوق الأسهم.

يمكنك الإستثمار في الأسهم على المدى الطويل أيضًا، وهذه هي الإستراتيجية التي يتبعها كبار المستثمرين.

على سبيل المثال نجد أن وارن بافيت حقق ثروته الهائلة من خلال الإستثمار في الشركات الصغيرة،

والتي تكون لها احتمالات نمو مرتفعة مع إدارة جيدة، وذلك على المدى الطويل، 10 سنوات أو أكثر.

طريقة تداول الأسهم: اختيار الاسم

بمجرد فتح حساب لدى إحدى شركات التداول وتمويله، سوف يكون بإمكانك شراء الأسهم فورًا، ولكن ما هي الأسهم التي سوف تشتريها؟

في الواقع هناك الآلاف من الشركات المدرجة في البورصات العالمية من عشرات القطاعات المختلفة.

ولكن إذا كنت مبتدئًا في سوق الأسهم فقد يكون من الصعب عليك اختيار الأسهم المناسبة،

وفي هذه الحالة قد يكون الإستثمار في صناديق الاستثمار المتداولة (ETFs) هو الأفضل بالنسبة لك.

يتم إدارة الصناديق الإستثمارية من خلال مجموعة من المدراء الخبراء في البورصة،

فبالرغم من أن تكلفتها تكون أعلى من شراء الأسهم الفردية، إلا أنها تعتبر أضمن بكثير بفضل الإدارة الخبيرة والمتمرسة في البورصة.

وتوجد هناك الكثير من صناديق الإستثمار المتداولة في السعودية والإمارات وكافة دول الخليج والدول العربية الأخرى.

أما إذا قررت الإستثمار في الأسهم الفردية، فيجب أن تقوم بدراسة التحليل الأساسي جيدًا من أجل تحديد أي شركة تستثمر فيها.

التحليل الأساسي يقوم على دراسة البيانات المالية والإقتصادية للشركات المختلفة، مثل التقارير السنوية والقوائم المالية وغيرها.

كن على دراية بالمخاطر في سوق الأسهم

إن الإستثمار في الأسهم هو مثل أي استثمار آخر يحتوي على نسبة مخاطرة، والتي قد تجعلك تفقد جزءًا من مالك أو كله.

ولكن هناك العديد من الخطوات التي تحميك من خسارة أموالك.

أولًا احرص على استثمار الجزء الذي تتحمل خسارته من أموالك فقط، ولا تقترض أبدًا..

حيث أن هذا سوف يضعك تحت ضغط نفسي كبير الأمر الذي قد يدفعك إلى اتخاذ قرارات خاطئة.

عند بدايتك في سوق الأسهم لابد أن تتبع الاستراتيجيات السهلة منخفضة المخاطر،

فمثلًا لا ينبغي أن تستخدم التداول على الهامش إطلاقًا، فبالرغم من أنه قد يساعدك على مضاعفة أرباحك،

إلا أنه في نفس الوقت قد يؤدي إلى مضاعفة خسائرك أيضًا ولهذا من الأفضل تجنبه تمامًا حتى تحصل على الخبرة الكافية في التداول.

أخيرًا وليس آخرًا ركز على الإستثمارات طويلة الأجل حيث أنها تكون أضمن من التداول اليومي، وهذا هو ما ينصح به خبراء التداول دائمًا.

طريقة تداول الأسهم

اترك رد