مدرسة الفوركس الجديدة 2019 | LFB

مدرسة الفوركس 

تجارة الفوركس هي التداول التلقائي لعملة دولة معينة مقابل عملة دولة أخرى.
الفوركس هو أكبر سوق مالي فى العالم، مع تبادل يضاهي الخمسة تريليون دولار أمريكي يوميا،
أكثر بثلاث مرات من المبلغ الكلي لسوق الأسهم الأمريكية والخزانة المالية معا.

 

افتح حساب تداول واحصل على دورة تعليمية مجانية مع FXM Solutions

 

على عكس بقية الأسواق المالية التى تعمل على منطقة محددة، الفوركس العالمي ليس لديه منطقة محددة.
أنها شبكة الكترونية عالمية من البنوك، والمؤسسات المالية وتجار الفوركس الأفراد، جميعهم يشاركون
فى عمليات بيع وشراء العملات الوطنية.

ما الذي يتم تداولة فى الفوركس  

الجواب البسيط هو المال أو العملات. تداول العملات الأجنبية هو الشراء الآني لإحدى العملات وبيع عملة أخرى.
يتم تداول العملات من خلال سمسار أو تاجر، ويتم تداولها فى ازواج، على سبيل المثال اليورو والدولار الأمريكي،
أو الجنيه الاسترليني والين الياباني.

لأنك لا تشتري أي شيء مادي، يمكن لهذا النوع من التجارة أن يكون مربكا. فكر فى شراء العملة كشراء
حصة في بلد معين. عند شراء على سبيل المثال، الين الياباني، أنت فى الواقع تشتري حصة فى الاقتصاد الياباني،
حيث أن سعر العملة هو الانعكاس المباشر عما يفكر السوق حيال الوضع الصحي الحالي والمستقبلي للاقتصاد الياباني.
وهكذا، بوجه عام، سعر الصرف للعملة مقابل العملات الأخرى هو انعكاس لحالة الاقتصاد فى هذا البلد، مقارنة مع
اقتصادات الدول الأخرى.

يتم تحديد أسعار العملة حسب عدد العوامل، أهمها هي الظروف الاقتصادية والسياسية فى البلد المصدر.
الاستقرار السياسي والتضخم وأسعار الفائدة، كلها عوامل تؤثر على سعر أي عملة. بالإضافة إلى ذلك،
يمكن للحكومات محاولة السيطرة على سعر عملتهم إما بتسبيب فائض من السوق لخفض الأسعار أو شراء على نطاق واسع لرفع الأسعار. ومع ذلك، بسبب الحجم الهائل من العملات الاجنبية، فإنه من المستحيل على قوة واحدة التحكم فى السوق لأي فترة من الوقت. قوى السوق سوف تسود على المدى الطويل، مما يجعل من الفوركس واحدة من أكثر الفرص الاستثمارية المتاحة المفتوحة والعادلة.

على عكس الأسواق المالية الأخرى مثل بورصة نيويورك للأوراق المالية، لا يوجد مكان ولا بنك مركزي لسوق الفوركس. يعتبر سوق العملات سوق بين البنوك، ويرجع ذلك الى حقيقة أنه يتم تشغيل السوق بالكامل إلكترونيا، ضمن شبكة من البنوك، وبشكل مستمر على مدى فترة 24 ساعة.

مدرسة الفوركس – كيف يتم جني الأرباح في الفوركس؟

جني الأرباح له طريقتين، الاولى عن طريق وضع أمر أو اخذ الأرباح Take Profit وهو أمر يمكن تحديده قبل فتح مركز التداول أو بعده. والطريقة الثانية هي عن طريق اغلاق المركز الرابح يدويا.

لا توجد طريقة أفضل من الأخرى أو طريقة لها رسوم والاخرى مجانية، لكن الأمر الآلي أفضل لأنه يشترط أن تكون المنصة مفتوحة كما أنه، يمكنه مواكبة التحركات السريعة للعملات والتقلبات التي تحدث في الفوركس.

جني الأرباح له عوامل يحددها المتداول سلفا فإذا كنت تريد إن تفتح مركز تداول جديد، عليك بتحديد إيقاف الخسائر ومنطقة جني الأرباح والتي يمكن أن تكون قيمة أو قاع سابق أو عدد معين من النطاق مثلا 50 نقطة.

ليست المشكلة فى طريقة تحضير المستهدف، المشكلة هي كيف تتغلب على عاطفتك ومشاعرك التي تدفعك دائما لإغلاق أي مركز تداول قبل أن يصل إلى لمستهدفه.   

مدرسة الفوركس – تعلم استراتيجية واحدة فقط والتزم بها:

إن تغيير طرق وأساليب التداول كثيرا هي واحدة من أكبر الأخطاء التي ارى المبتدئين يقومون بها بارتكابها مرارا تكرارا، فإذا كنت تستخدم طريقة منطقية ومقبولة مثل استراتيجية حركة السعر الخاصة بي، يجب عليك تعلمها واتقانها حقا قبل القيام بأي شئ آخر، فإذا ما قمت بالتنقل من طريقة إلى أخرى لأنك تعتقد أنك سوف تجد طريقة التداول السحرية. إذن فأنت ببساطة تسير خلف وهم كاذب وتفكر بطريقة خالية من المنطق السليم، وعليه فسوف تخسر ما لديك من مال.

ولا تقوم كذلك بتغيير طرق تداول لمجرد أنك تكبدت بضع صفقات خاسرة، فأي طريقة كانت سوف
يصبح لها قدر معين من الصفقات الخاسرة خلال عدد من الصفقات المتتالية، وهذا أمر طبيعي
وجزء من دورة التداول، فلا يجب أن تسمح الصفقات الخاسرة

بأن تؤثر فيك كثيرا، فأنت بحاجة حقيقية للتمتع بالانضباط الشديد كى تتقن خطوات التداول.

مدرسة الفوركس – مميزات الفوركس

ميزة كبيرة لسوق الفوركس هي أن السوق يعمل على مدار الساعة، متماشيا مع ساعات فتح وإغلاق المراكز المالية فى جميع أنحاء العالم. فى أي وقت، فى أي مكان، هناك من يشتري ويبيع، مما يجعل سوق الفوركس أكثر الأسواق سيولة فى العالم. تقليديا، كانت الطريقة الوحيدة للمستثمرين الصغار أن يصلوا إلى سوق العملات الأجنبية هي عن طريق البنوك التي كانت تتعامل مع مبالغ كبيرة من العملات لأغراض تجارية واستثمارية. حجم التداول كبر مع مرور الزمن، بالتحديد بعد السماح بنشر أسعار العملات فى سنة 1999. اليوم، المستوردون والمصدرون، مديري المحافظ العالميين، الشركات العالمية، المضاربين، التجار اليوميون، حاملي السندات طويلة الامد، وصناديق الهيدج جميعهم يستخدمون سوق الفوركس لدفع البضائع والخدمات، التعامل بالمدخرات المالية أو لتخفيض الخطورة من تحركات العملات بتحويط كشفهم لأسواق أخرى.

نحن نؤمن بأن التطبيق العملي هو أساس احتراف سوق الفوركس وفرنا لك إمكانية فتح حساب تجريبي مجاني لكي تتدرب على تداول الفوركس.

 

افتح حساب تداول واحصل على دورة تعليمية مجانية مع FXM Solutions

 

اترك رد